Amman Chamber
الأخبار المحلية الإقتصادية
خدمات الحكومة الإلكترونية الضريبية
الحد الأدنى للأجور
تسهيل و تسريع اجراءات الحصول على التأشيرات التجارية للمملكة
مصادقة السودان على اتفاقية تسوية منازعات الاستثمار بين الدول
المزيد من الأخبار

غرفة تجارة عمّان والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ينظمان جلسة تشاورية حول "تعليمات التدقيق الطاقي الإلزامي"


عقدت غرفة تجارة عمان (ACC والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)- (مشروع تطوير قدرات قطاع الطاقة (ESC B) ( بالشراكة مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية (MEMR) ورشة عمل ليوم واحد في مقر الغرفة تحت عنوان، "جلسة تشاورية مع كبار مستهلكي الطاقة".
حضر الفعالية مسؤولون حكوميون من وزارة الطاقة والثروة المعدنية وصندوق تشجيع الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (JREEEF) وممثلون عن غرفة تجارة عمّان وعدد من كبريات المؤسسات والشركات التجارية المعنية بتطبيق متطلبات تعليمات التدقيق الطاقي الإلزامي التي صدرت مؤخراً.
وقد افتتح الورشة السيد مهند العطار مدير عام غرفة تجارة عمان وتوجه بالشكر والتقدير للمنظمة الأمريكية للتنمية (USAID)، على الجهود المبذولة في خدمة مؤسسات المجتمع المدني سواء في مجال الاستشارات والدراسات أو مشاركة الخبرات من أجل تقليل عبء فاتورة الطاقة في الأردن، وتحسين طرق استهلاكها ودعم مجالات ترشيد استهلاك الطاقة والمحافظة عليها.
وأشار السيد مهند العطار إلى الدور الاقتصادي الذي تلعبه غرفة تجارة عمان تجاه قضايا الوطن وفي مُقدمتها قضايا أمن التزود بالطاقة، لافتاً إلى قيام الغرفة بتقديم العديد من المقترحات التي من شأنها تقليل العبء الاقتصادي لفاتورة الطاقة، وتنفيذ عدد من المشاريع في مجال حفظ وترشيد استهلاكها، إضافة إلى تقديم دراسات توضح واقع الطاقة في الأردن بنوعيها الطاقة التقليدية والطاقة المتجددة، حيث اتضح من خلال هذه الدراسات مدى نجاح الطاقة المتجددة في المساعدة على تقليل قيمة فاتورة الطاقة التي يدفعها الاقتصاد الأردني وأن الاتجاه إلى استغلالها يمكن اعتباره خياراً استراتيجياً للأردن، كما قدمت الغرفة عدد من الملاحظات والاقتراحات على النظام رقم (73) والتعليمات الصادرة بموجبه إلى الجهات المعنية وأهمها رفض الإلزامية بخصوص التدقيق الطاقي للمنشآت.
وقد جاء تنظيم ورشة العمل التي تضم من بين الحضور كل من ممثلي القطاعات الاقتصادية ومؤسسات المجتمع المدني والمعنيين بأمور الطاقة، للتباحث حول أفضل السُبل الكفيلة بتعزيز مفهوم التدقيق الطاقي للمنشآت باعتبارها من أولويات الاقتصاد الوطني، ومن العوامل الهامة التي لها أثر مباشر على تعزيز البيئة الاستثمارية من جهة، وخدمة المجتمع المحلي وتحسين سلوكيات استخدامات الطاقة في كافة القطاعات التي يتكون منها الاقتصاد الأردني من جهة أخرى.
وقد تناولت الجلسة أيضاً الملاحظات التي تم طرحها سابقاً من قبل كبار مستهلكي الطاقة وجمعياتهم أثناء إصدار التعليمات آنذاك، وقد عمل مشروع بناء قدرات قطاع الطاقة على جمع التغذية الراجعة من هذه الجلسة ليتم لاحقاً ربطها بمجموعة من التوصيات ليتم تقديمها إلى وزارة الطاقة والثروة المعدنية، بحيث يتم أخذها بعين الاعتبار عند تطوير الخطة التنفيذية لتطبيق التعليمات المذكورة.
 

أنشر هذه الصفحة على الفيسبوك أنشر هذه الصفحة على التويتر
جميع حقوق الطبع و التوزيع محفوظة © غرفة تجارة عمان 2014